الموجز اليوم
ويكيبيديا تكشف أوجه القصور فى الأداء الإدارى والمهنى لشبكة البرنامج العام سلومة ..يستقبل الطلاب الفائزين فى مسابقة ”يوسى ماث”بماليزيا اتفاقية تعاون جديدة بين مدينة الإنتاج الإعلامي وعرب سات بعد نجاح برنامج هى وهو تكريم الإعلامية دعاء مجدى بمهرجان هرم الإبداع المهندس كمال عبدالحميد يوضح تفاصيل إنشاء مشروع صومعة ميناء غرب بورسعيد الأربعاء..المركز القومى للمسرح يكرم الفنان القدير رشوان توفيق على مشواره وعطائه الفنى بالمسرح القومى المصيلحي يتفقد أعمال مشروع صومعة ميناء غرب بورسعيد بطاقة تخزينية 100 الف طن ”شمس وغربان”.. باكورة أعمال الدكتورة هادية صابر فى معرض الكتاب الإثنين..”الجمهورية الجديدة وتمكين الشباب حلم يتحقق”بملتقى الهناجر الثقافي محمد الشرنوبى..يكشف عن بوستر أغنيته الجديدة ”ماكفاية” بعد نجاح بكرش عليك تكريم سلمي عادل بمهرجان هرم الإبداع الدولي فبراير المقبل ”سؤال وجواب فى الصحافة والإعلام ” كتاب جديد للمؤلف إبراهيم العجمى بمعرض الكتاب

الفوائد الصحية للبهارات المختلفة

التوابل تمثل إحدى أهم وأفضل النكهات التي يمكن إضافتها للطعام لتحسين مذاقه ومنحه طابعاً فريداً. وتبرز الهند كإحدى أكبر الدول منتجة للتوابل والبهارات، وتتميز العديد من الدول العربية بفن استخدام تلك التوابل والبهارات، إذ تتسبب في تعزيز نكهة الطعام وجعله لذيذاً ومحبباً.

وما يعلمه القليلون هو أن للتوابل والبهارات فوائد صحية كبيرة، بالإضافة إلى قدرتها على تنويع النكهات. تلك الفوائد تسهم في تعزيز الصحة والحفاظ عليها بشكل قوي وسليم، شريطة استخدامها بشكل معتدل. وبذلك، يمكن الاستفادة من تلك الفوائد للوقاية من العديد من الأمراض والمشاكل الصحية.

نظرة عامة عن البهارات والتوابل:

تُعتبر البهارات والأعشاب واحدة من الوسائل الأساسية المستخدمة يوميًا لإضفاء نكهة على الطعام والمشروبات، وتستخدم أيضًا كمكون في منتجات التجميل والعطور. تحمل البهارات العديد من الفوائد الصحية، فهي تمتاز بقيمتها الغذائية وخصائصها المضادة للأكسدة والمضادة للميكروبات.

يمكن استخراج التوابل من مختلف أجزاء النبات مثل اللحاء والبراعم والزهور والثمار والأوراق والجذور والبذور والميسم وقمم النباتات بأكملها. وتشمل الأعشاب فئة فرعية من التوابل، وتعرف بالنباتات ذات الأوراق العطرية.

في سياق التجارة العالمية، تعتبر التوابل في المناطق الاستوائية من أهم المحاصيل، مثل الفلفل الحار والفلفل الحلو وجوزة الطيب ومسحوقها والهيل والفانيليا والقرنفل والزنجبيل والقرفة، بما في ذلك القرفة الصينية وكركم مطحون. وبالنسبة للمناطق غير الاستوائية، تشمل المحاصيل الرئيسية الكزبرة والكمون والخردل وبذور السمسم والأعشاب مثل المريمية والزعتر والنعناع والمردقوش الشائع.

الفوائد الصحية للبهارات

التوابل والبهارات تتمتع بفوائد صحية عديدة، منها:

  1. تعزز التوابل والبهارات من جهاز المناعة، مما يساهم في حماية الجسم من الإصابة بالعديد من الأمراض.

  2. تساعد على تطهير القصبات الهوائية في الجهاز التنفسي، وتُعتبر علاجًا فعالا للربو ونزلات البرد.

  3. تساهم بعض أنواع التوابل، مثل الفلفل الحار، في علاج مشاكل الجهاز الهضمي بفضل احتوائها على زيوت عطرية فعّالة، وتُساعد في معالجة القرحة وتنقية المعدة والتخلص من الغازات والسموم والبكتيريا الضارة.

  4. تخفف من آلام العظام والمفاصل.

  5. تحمي من بعض أنواع السرطان، حيث تحتوي العديد من التوابل والبهارات على مواد مضادة للأكسدة مثل القرنفل والكمون وزنجبيل مطحون .

  6. تساعد البهارات في خفض نسبة الدهون والكوليسترول الضار في الدم، خاصة الزنجبيل، وتُعتبر علاجًا فعّالًا لدوار البحر.

  7. تساهم في علاج الأورام المختلفة في الجسم، وتُحسّن عملية الهضم، خاصة الفلفل الأسود.

  8. تعزز من قوة الذاكرة وتحمي خلايا الدماغ من التلف عند تناولها مع الطعام.

  9. تستخدم كوسيلة فعّالة لتسكين المغص وخفض درجة حرارة الجسم، خاصة الفلفل الأبيض.

  10. تيسر عملية الهضم من خلال زيادة إفرازات المعدة.

  11. تعتبر علاجًا فعّالًا لفقدان الشهية، وتُساعد في الإقلاع عن التدخين.

  12. تساهم في حرق الدهون وفقدان الوزن، خاصة الزنجبيل والقرفة.

أقسام البهارات حسب مصدرها

تُصنف البهارات والتوابل إلى عدة فئات وفقًا لمصدرها، وهي كالتالي:

1- البهارات الورقية:

تأتي هذه البهارات من أوراق النباتات المختلفة أو زهورها، وتتنوع أشكالها. يمكن استخدامها طازجة مثل النعنع الأخضر وأوراق الزعتر البري والحبق، بالإضافة إلى إكليل الجبل (روز ماري) وأوراق الغار. يمكن أيضًا استخدامها بعد تجفيفها، مثل النعنع اليابس والأريغانو. كما يتم أخذ بعض البهارات من الزهور، مثل العصفر والزعفران وحبة البركة.

2- الثمار والبذور:

يتم استخدام بذور النباتات وثمارها، إما كاملة أو بعد طحنها. تشمل البهارات الشهيرة من هذه الفئة الفلفل الأسود والأحمر، الكمون، والشمر، إضافة إلى حب الكزبرة واليانسون وحب الهال (هبهان) واللومي أو الليمون المجفف، جوزة الطيب، والحلبة.

3- الجذور ولحاء الأشجار والأبصال:

تشمل هذه الفئة بودرة الثوم، الثوم المجفف والطازج، والبصل، بالإضافة إلى الزنجبيل والكركم (الورس). وتُعد القرفة من بين البهارات الرئيسية المأخوذة من لحاء الأشجار.

4- البهارات المشكلة والتوابل:

لا يقتصر استخدام البهارات على الأنواع المستقلة، بل يمكن تكوين خلطات من مجموعة متنوعة من البهارات، مثل بهارات الكبسة والشاورما، بالإضافة إلى بهار كاري الذي يتميز بالتنوع في العناصر الغذائية، كالألياف والكالسيوم والفوسفور والمغنيسيوم والحديد، وكذلك فيتامين ج، وفيتامين أ، وفيتامين هـ، بالإضافة إلى المضادات التأكسدية والجلوكوز والأحماض الأمينية، والفلافونويد، والمواد القلوية وغيرها.

هل توجد أي أثار سلبية لاستهلاك التوابل والبهارات؟

رغم الفوائد الصحية الكبيرة التي يمكن الاستفادة منها عند تناول التوابل والبهارات بانتظام، إلا أن هناك تأثيرات سلبية يجب أخذها في الاعتبار.

قد يؤدي تناول كميات كبيرة من التوابل والبهارات إلى زيادة احتمالية حدوث التهابات مختلفة في جدار المعدة، ويمكن أن يسبب تهيج المعدة وزيادة فرص الإصابة بالقرحة، خاصة في حالة الإفراط في استهلاك الفلفل الأسود والأبيض.

تُظهر التوابل والبهارات أيضًا قدرة على تهييج الأعصاب، مما يزيد من احتمالية حدوث التهابات في المثانة والكلى والمبيض، وربما تزيد من احتقان الأوعية الدموية.

قد تتسبب التوابل والبهارات في تلف الأنسجة، وتحمر وتهيج الجلد، إلى جانب التأثير السلبي على الحامل والجنين من خلال زيادة اضطرابات عملية الهضم. لذا، يُنصح بضرورة تقليل استهلاك التوابل والبهارات خلال فترة الحمل.