الموجز اليوم
نجوم الفن والإعلام فى ضيافة المؤتمر العلمي الدولى الثالث لكلية الإعلام جامعة النهضة فتحى مصطفي كامل..يطرح أولى أغنياته ”يلا ندلع ” الفنان صبرى عبد المنعم ..يتعرض لأزمة صحية حادة ورش فنية لذوى الهمم فى متحفى ”الأمير وحيد وزكريا الخنانى ” بحضور وائل جمعة وجمال حمزة ومحمد فاروق.. تسليم كأس سوبر نوفاس رشا رزق..تحيى حفل تكريم المطربة ”فيروز” فى مارسيليا مع أوركسترا مزيكا رئيس حزب مصر 2000: أجتماعات اللجنة البرلمانية الخاصة بدراسة برنامج الحكومة تشهد نقاشا موضوعيا أمين سلطان ..يغنى باللهجة المصرية أغنية ”انا بهواك” ” صوت الشعب”: منح البرلمان الثقة للحكومة الجديدة يدفعها للعمل الجاد لتحقيق تطلعات المواطنين غادة إبراهيم..تنتهى من تسجيل أغانى مسرحية ”مجلس العقلاء” خليل الأشقر يدعو إلى تفعيل قرار شطب مشاركة العدو في أولمبياد باريس نائب رئيس حزب المؤتمر:منح الثقة للحكومة خطوة هامة نحو الاستقرار السياسي والتنمية الاقتصادية

رئيس ”القومي للترجمة” فى ضيافة إتحاد كتاب مصر

رئيس المركز القومي للترجمة
رئيس المركز القومي للترجمة

تحت رعاية الدكتور علاء عبد الهادى رئيس إتحاد كتاب مصر، عقدت لجنة الترجمة بالاتحاد برئاسة الدكتور أحمد الحسيسي ندوتها الشهرية، والتى تضمنت لقاء ثقافيا مع الدكتورة كرمة سامي رئيس المركز القومي للترجمة، وذلك أمس السبت، بمقر الاتحاد بالزمالك .

فى البداية رحب الدكتور أحمد الحسيسي رئيس اللجنة بالدكتورة كرمة سامى، ساردا سيرتها الذاتية الزاخرة بالمناصب منذ تخرجها في كلية الألسن وعملها مدرسا مساعدا بالكلية ورئيسة قسم اللغة الانجليزية ووكيل الكلية حتى تولت عام 2020 رئاسة المركز القومي للترجمة، مشيرا إلى عملها الأدبي ومجموعاتها القصصية وكتاباتها النقدية علاوة على ترجماتها المتعددة، بحضور عضوى اللجنة الدكتورة لبنى يوسف والكاتب المهندس شرقاوي حافظ.

من جانبها تحدثت الدكتورة كرمة سامى، عن حبها للترجمة وأنها تفضل ترجمة الشعر والمسرح والحوار المسرحي، وذلك من العربية إلى الانجليزية، كما تحدثت عن مشروع "كشاف المترجمين" في المركز والذى أثمر ثمارا طيبة فى اكتشاف عناصر موهوبة من شباب المترجمين .

وشددت الدكتورة كرمة على ضرورة اتقان المترجم للغة الأم التي هي العربية عندنا، حيث أن جيل الرواد في الترجمة يرحل ويجب أن يكون هناك صفوف تالية لهذا الجيل، لذا تفتح الباب لمن تجد فيه الموهبة وتتواصل مع الجامعات والمحافظات بصدد هذا الشأن .

وعن هموم الترجمة قالت الدكتورة كرمة سامى، إنه فى مقدمتها وجود فرع واحد بمنفذ بيع واحد، وحدوث ارتباك في عدم تواصل المراكز المختلفة الموجودة في الدول العربية، وتمنت أنها تتوحد هذه المراكز تحت مظلة الجامعة العربية، مشيرة إلى محاولة تقويض وحصار اللغة العربية منذ احتلال الانجليز عام 1882 وكيف كرس كرومر جهده لتقويض مصر ولكنه لم يفلح، وأنها تتمنى أن تكون مكانة اللغة العربية في الفهرست العام للترجمة فى المقدمة، حيث تحتل حاليا رقم 29 من بين 50 اسما في الفهرست العام للترجمة .

وأشارت الدكتورة كرمة سامي، إلى جهد المركز القومى للترجمة في ترجمة أعمال متميزة من العربية، وبدأت بترجمة رحلة الخير للعائلة المقدسة، وفي النهاية أكدت الدكتورة كرمة أن الذكاء الاصطناعي وغيره من المبتكرات التكنولوجية لن يحل أبدا محل العنصر البشري .